العدد (149) - كانون الاول - 2020                     

الازمة في الاسلام

عبد الحق العاني

بغداد - النبراس - ٢٠٢٠

٢٧٤ صفحة

  

هذا الكتاب يبحث في جذور الإسلام السياسي وكيف وصل إلى ما نراه اليوم. إنه محاولة جديدة لفهم ظاهرة جعل الدين أداة للسياسة وهي ظاهرة ليست مختصة بالإسلام دون غيره من الأديان لكنها فاعلة فيه اليوم للأسباب التي يبحث فيها الكتاب. ويخلص الكتاب إلى أن جذور الإسلام السياسي لم تولد حديثا بل هي مع الإسلام منذ ولادته، وكيف يختلف الإسلام في هذا عن بقية الأديان. فلم يقم خلاف سیاسي في بني اسرائيل عندما جاء موسى بالألواح ولم يقم خلاف سياسي بين الذين قالوا إنا نصارى حين جاءهم عیسی، لكن الخلاف السياسي ولد بين بطون قريش منذ اليوم الأول للدعوة واستمر بشكل أو بآخر حتى شهدناه اليوم بهذا الشكل.

هذا هو جوهر ما يبحثه الكتاب وكيف استغل الخصوم هذه الحقيقة لاختراق الإسلام السياسي وتحويله لخدمة أي شيء سوى الإسلام.

جميع حقوق النشر محفوظة لدار الكتب والوثائق 2006