العدد (159) - تموز- 2023


علم النفس الإداري


د. ياسر لفتة حسون ود. نادية جودت حسن تاج آل جميل
بابل – دار صادق - 2023
135 صفحة
 

إن هذا العصر الذي نعيش فيه كما هو عصر الصواريخ والذرة والأقمار الصناعية والتحكم الآلي والتحكم عن بعد، وما إلى ذلك مما أتت به الثورة التقنية والصناعية والعلمية، فإنه أيضا عصر الاستخدام الواسع لمعطيات علم النفس، فقد أصبحت معطيات هذا العلم ونتائج أبحاثه ودراساته وتجاربه تستخدم على نطاق واسع، يستفاد منها في كافة مجالات الحياة ونشاطاتها، بما في ذلك مجالات الإدارة والصناعة والعمل والإنتاج والتسويق والتوزيع والتدريب والتعليم وغيرها من المجالات، وبالنسبة للإدارة بالذات فإنها أصبحت بمفهومها الحديث تستخدم معطيات ومبادئ علم النفس في جميع عملياتها، فهي تستخدم علم النفس في اتخاذ القرار، التخطيط، متابعة الخطط، تنفيذ القرارات، متابعة الأعمال وتقييم الأعمال، وأيضاً في التأثير على العاملين مثل رفع
روحهم المعنوية، حثهم على تنفيذ عمل معين، تجنيبهم التعب والملل، زيادة مشاركتهم وتفاعلهم مع القرارات، زيادة إنتاجيتهم وزيادة ولائهم للمنظمة.
إن ما يميز علم النفس الإداري عن غيره من فروع علم النفس أنه متخصص في العمل الإداري ومشاكله ومعوقاته وجوانبه المختلفة حيث يدرس ويحلل ويعالج قضاياه على أسس نفسية تستمد وجودها من معطيات بقية علوم النفس ذات الصلة به.
وقد اهتم علم النفس بمشكلة إدارة الاعمال اهتماما كبيرا أدى الى ظهور فرع جديد من فروع علم النفس في ميدان التطبيق عرف باسم علم النفس في إدارة الاعمال، موضوعه سلوك الانسان في موقف الإدارة والاشراف والتوجيه في ميدان الحياة الصناعية والتجارية بشكل خاص، ويهدف الى دراسة هذا السلوك دراسة موضوعية شاملة لتنظيم الجهاز الإداري وتحسينه وتحسين شروط العمل.
ينبني السلوك الإداري على مجموعة من المرتكزات الاساسية، مرتبطة بالأساس يعد النواة الأساسية في العمل الإداري، والسلوك يختلف من حسب اختلاف القدرات الذهنية والبدنية للفرد، حيث تشكل هذه القدرات مجتمعة شخصية الفرد، فالشخصية لا يمكن فهمها الا بتفاعل مجموعة، الخصائص، ودراسة الشخصية تؤكد على كل من الخصائص المتماثلة والمختلفة .
الافراد.
وقد قسم الكتاب بعدة فصول وهي :
الفصل الأول : النظريات وبعض الأنماط المعاصرة في الإدارة .
الفصل الثاني : تطور الإداري في الجامعات .
الفصل الثالث : خصائص الإدارة بالأهداف وعلاقتها بالسلوك التنظيمي .
الفصل الرابع : التخطيط .
الفصل الخامس: مفهوم الإصلاح الإداري .
الفصل السادس : التحلي بالصبر .

 

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدار الكتب والوثائق 2006