العدد (159) - تموز- 2023                


الإجرام والعقاب دراسة في المبادئ المعاصرة


أ.م.د. كاظم عبد الله نزال المياحي
بابل – دار صادق - 2023
439 صفحة
 

 

 

إن وضع أي سياسة جنائية في المجتمعات تهدف في المقام الاول الى ايجاد تلائم وتوازن بين التجريم في النظام القانوني الوضعي من جهة والحفاظ على قيم المجتمع واحتياجاته التي يسعى المشروع الى الحفاظ عليها من جهة اخرى .
ولقد عرفت المجتمعات البشرية الجريمة منذ غابر العصور باعتبارها ظاهرة حتمية في حياة مختلف المجتمعات والدول القديمة الحديثة ولكنها ظاهرة اجتماعية شاذة ولكن التطورات التي شهدتها الجريمة سواء في أنماطها وأساليبها في الوقت المعاصر نتيجة التأثيرات التقنية والتكنولوجية والتحولات في العديد من قيم المجتمع .
على إعادة تأهيل وتقويم الأشخاص المجرمين والعمل على رعايتهم علميا
ومهنيا بما يضمن لهم العيش في المجتمع بشكل صحيح ووفقا للقانون، مما ينعكس
بعد ذلك تأثيره بفوائد جمة على المجتمع ككل مرة أخرى. وبصورة موجزة الدول تهدف
إلى تحقيق الكثير من الأغراض العقابية سواء تمثلت في تحقيق الردع العام، والردع
الخاص، وتحقيق العدالة الجنائية.
والدراسة القانونية للظاهرة الإجرامية تسعى إلى بحث مضمون القاعدة القانونية
الوضعية التي يترتب على مخالفتها جزاء جنائي، أي دراسة ذات القاعدة القانونية،
ولهذا يطلق على ذات الدراسة، مفهوم "الدراسة القانونية" أو القاعدية للظاهرة الإجرامية،
في حين أن الدراسة العلمية لتلك الظاهرة تتعلق بصفة أساسيه بدراسة أسباب السلوك
الإجرامي ودوافعه ومقاومته وعلاجه وتقويمه، فهذه الدراسة تنظر إلى الجريمة نظره
واقعيه لا قانونيه، فهي تهتم بالوقائع والأشخاص دون القواعد القانونية.
وينهض المشرع الجنائي إلى تحقيق غرض رئيسي مقتضاه العمل على مكافحة
الظاهرة الإجرامية، وحماية كافة المصالح العامة والخاصة من جراء ارتكابها، وعليه
بات ضروريا البحث في كافة العوامل والأسباب التي تؤدي إلى ارتكاب الجريمة -
وهو ما يتولاه علم الإجرام - وكذلك تخير أفضل الوسائل لتنفيذ العقوبة المحكوم بها
على المجرم، وما يقتضيه ذلك من انتقاء أفضل الأساليب والوسائل اللازمة التي تهدف
إلى معاملة المجرمين أو المعاملة العقابية، وهو ما يتولاه دراسة علم العقاب .وقد قسم الكتاب إلى بابين وعدة فصول وهي :
الباب الأول : المبادئ القانونية لعلم الإجرام في السياسات المعاصرة .
الفصل الأول : ماهية علم الاجرام .
الفصل الثاني : فروع علم الاجرام وتمييزه عن غيره من العلوم الجنائية .
الفصل الثالث: تطور دراسات علم الاجرام وأساليب البحث .
الفصل الرابع : المذاهب النظريات العلمية في تفسير السلوك الاجرامي .
الفصل الخامس: عوامل السلوك الاجرامي .
الباب الثاني : التنظيم القانوني لعلم العقاب المعاصر .
الفصل الاول: ماهية علم العقاب وذاتيته .
الفصل الثاني: المذاهب العلمية في السياسة الجنائية .
الفصل الثالث: الجزاءات الجنائية والتدابير الاحترازية .
الفصل الرابع : نظم المنشآت العقابية وأنواعها .
الفصل الخامس: أساليب المعاملة داخل المنشآت العقابية .
الفصل السادس: أساليب المعاملة خارج المؤسسات العقابية .
 

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدار الكتب والوثائق 2006