العدد (159) - تموز- 2023 

 

 حرب الصقيع


قحطان حسن التميمي
بغداد – الأهرام - 2022
270 صفحة

 


يتحدث الكاتب اهم الصراعات المسلحة في القرن الحادي والعشرون وما قبله بين قطبين رئيسيين حيث كان الصراع بينهما في أجارة منذ سقوط الاتحاد السوفيتي
حيث كانت هناك صراعات محلية وأقليمية لاترقى الى مستوى التنافس الخطير مع القطب الأول ( أمريكا) الذي تبوئته منذ عام ١٩٩٠ وأشهر الصراعات هو الصراع غير المعلن بين الولايات المتحدة وبميت روسيا الاتحادية بعيدة عن الصراعات القطبية وخاصة في السنين العشر الأولى
لانهيار الاتحاد السوفيتي وكانت مسلوبة الإرادة الدولية لكنها بدأت تتعافى وتقوى
اقتصادها وقدرتها السياسية والعسكرية في العشرين السنة التالية من أعادة تأسيس روسيا
الاتحادية وتجنبت المناطحة مع أمريكا ولم تقم بأستفزازها.
بدأ يظهر تأثير روسيا الاتحادية بقوة بعد عام ٢٠١٤ حيث كان أول أستفزاز لها ضد
أمريكا أنها أستولت على شبه جزيرة القرم وضمتها الى السيادة الروسية. أستمر النشاط الروسي للوصول الى القطبية مجددا حيث ظهر بوضوح عندما حدثت الحرب الروسية - الأوكرانية وهو نشاط روسي اختباري لمعرفة حجم رد الفعل الأمريكي وحلف الناتو .
وقسم الكتاب فحوى كتابه لى عدة فصول وهي :
الفصل الاول : محطات اوكرانيا التاريخية .
الفصل الثاني :التوازن الاستراتيجي والنظام الدولي .
الفصل الثالث : روسيا – امريكا مضاعفات القوة .
الفصل الرابع : روسيا – امريكا لعبة الحرب .
الفصل الخامس : المفاصلة السوقية والعملياتية .
الفصل السادس : المفارقات البيئية روسيا – امريكا .
الفصل السابع :تمرين المعركة الهاتفية سباق سير المعارك .
الفصل الثامن : المعارك المتوقعة بين الطرفين .
الفصل التاسع : التحليل السوقي للحرب الروسية الاوكرانية .
الفصل العاشر : أهداف الحرب الاوكرانية الروسية .
الفصل الحادي عشر : النظام العالمي والعلاقات الحرب الروسية الاوكرانية نموذجا .
الفصل الثاني عشر : لو أنني .
الفصل الثالث عشر : لو أنني زيلينسكي .
الفصل الرابع عشر : للتاريخ لسان .
الفصل الخامس عشر :اليوم الأخير للبشرية .
الفصل السادس عشر : دور الاعلام في الحرب الروسية الاوكرانية .
الفصل السابع عشر :محطات لذاكرة الامريكية .
الفصل الثامن عشر : خطة الهجوم الروسي الحاسم سيناريو مقترح .
الفصل التاسع عشر : كيف تنتصر روسيا الاتحادية .
الفصل العشرون : الاستنتاج النهائي للمحاكاة

 

.

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدار الكتب والوثائق 2006